الاقتصاد السعودي يسجل انكماشًا بنسبة 4.5% في الربع الثالث

أصدرت الهيئة العامة للإحصاء السعودية اليوم الثلاثاء بياناتها الأولية للناتج المحلي الإجمالي للمملكة في الربع الثالث من عام 2023، والتي أظهرت انكماشًا بنسبة 4.5% على أساس سنوي، وهو أسوأ انكماش منذ ذروة وباء كورونا.

جاء الانخفاض في الناتج المحلي الإجمالي مدفوعًا بتراجع قطاع النفط بنسبة 17.3% على أساس سنوي، بعد أن عززت المملكة خفضها لإنتاج الخام في إطار أوبك+ بتقليص طوعي قدره مليون برميل يوميا.

كما تباطأ النشاط غير النفطي من نمو بنسبة 0.9% على أساس فصلي في الربع الثاني إلى 0.1% على أساس فصلي في الربع الثالث. كما انكمشت الخدمات الحكومية بقدر كبير بلغ 5.3% على أساس فصلي.

في ضوء هذه البيانات، خفضت مؤسسة كابيتال إيكونوميكس البحثية توقعاتها لنمو الاقتصاد السعودي في عام 2023 إلى انكماش بنسبة 1.3%، مقارنة بتوقعاتها السابقة لنمو بنسبة 0.6%.

وتوقعت المؤسسة أن ينمو الاقتصاد السعودي بنسبة 0.8% في عام 2024، على أن يرتفع النمو إلى 6.3% في عام 2025.

يشير انكماش الاقتصاد السعودي في الربع الثالث إلى أن الاقتصاد ما يزال يواجه تحديات كبيرة. ويرجع ذلك إلى عدة عوامل، بما في ذلك:

استمرار الحرب في أوكرانيا وتأثيرها على أسعار النفط والتجارة العالمية.
ارتفاع التضخم في المملكة، والذي بلغ 2.3% في سبتمبر.
ضغوط الميزانية على الحكومة السعودية، والتي تسعى إلى تحقيق فائض في الميزانية بحلول عام 2025.
ومع ذلك، هناك بعض العوامل التي قد تدعم النمو الاقتصادي في المستقبل، بما في ذلك:

خطط الحكومة السعودية للاستثمار في البنية التحتية والقطاعات الأخرى.
تعافي الطلب العالمي على النفط.

من المتوقع أن يستمر الاقتصاد السعودي في النمو في المستقبل، ولكن من المرجح أن يكون النمو بطيئًا في السنوات القليلة المقبلة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أنت تستخدم إضافة Adblock

من فضلك لاستخدام خدمات الموقع قم بإيقاف مانع الاعلانات